Bookmark and Share الصفحة السابقة       

فعاليات عام 2016

يحيى صالح يقدم واجب العزاء في رحيل المناضل الأممي كاسترو

30-11-2016
زار الاستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - رئيس جمعية كنعان لفلسطين ، رئيس ملتقى الرقي والتقدم ، صباح اليوم السفارة الكوبية في العاصمة اللبنانية بيروت وذلك لتقديم واجب العزاء في رحيل المناضل الأممي فيدل كاسترو - رئيس كوبا السابق.

واشاد رئيس الجمعية بنضال الزعيم كاسترو والذي قاد حركة التحرر للجزيرة الكوبية والتي حولها من جزيرة في البحر الكاريبي الى قلب العالم سياسيا ذائعة الصيت بدعمه لكل الحركات التحررية حول العالم و مواقفه المشهودة ضد الامبريالية والرجعيه والانظمة الإقطاعية.

 

وعبر رئيس الجمعية عن حزنه العميق للخسارة التي تلقاها احرار العالم برحيل الزعيم الكوبي، متوجها بالتعزية للسفارة ومن خلالهم للقيادة والشعب الكوبي الصديق، وقدم بيانا صادرا عن ملتقى الرقي والتقدم وجمعية كنعان لفلسطين ينعيان فيه رحيل الثائر العالمي فيدل كاسترو.

ودون الاستاذ يحيى صالح كلمة في سجل الزيارات جاء فيها : سيظل القائد الثائر الأممي فيدل كاسترو عائشا بيننا بقيمه الثورية ونضاله الدائم ضد الظلم والإمبريالية والصهيونية والهيمنة الإستعمارية ، وسيذكر احرار العالم أجمع أن قائدا من كوبا كان رمزا عالميا فرض نفسه بمواقفه وثباته على المواقف رغم التهديدات المتكررة من الأعداء .

ونحن في أمتنا العربية المجيدة نعتبره قائدا مخلصا لقضيتنا أكثر من بعض قادتنا... لك الخلود والمجد ...

وفي نهاية الزيارة ثمن السفير الكوبي زيارة الاستاذ يحيى صالح مؤكدا على عمق العلاقات التاريخية بين كوبا واليمن الموحد والعلاقات الأخوية الشخصية التي ربطت الزعيم الكوبي فيدل كاسترو والزعيم اليمني علي عبدالله صالح -رئيس الجمهورية اليمنية الأسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام .