Bookmark and Share الصفحة السابقة       

فعاليات عام 2002

مهرجان القدس عاصمة لكل فلسطين

10-10-2002

عندما تدهورت الحالة السياسية التي تشهدها عملية السلام في الشرق الأوسط، إلى الحد الذي وصلت فيه الأمور أن تقوم الولايات المتحدة الأمريكية، وهي الراعية الوحيدة لعملية السلام وما يسمى بالنظام العالمي الجديد، بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس معلنة بذلك عن تحيزها الكامل لدولة العدو بشكل سافر، كانت الجمعية من أوائل المتفاعلين مع هذا الحدث الدولي فنظمت مهرجانهاً التضامني الأول تحت شعار " كل القدس عاصمة لكل فلسطين" في يوم الخميس الموافق 10/10/2002م وبمشاركة مختلف المؤسسات المدنية والسياسية الفاعلة في اليمن وسجل ذلك كأول رد جماهيري منظم على هذا القرار الجائر بكل المقاييس. وتوجه المجتمعون في المهرجان برسالتين دوليتين إحداهما للسيد كوفي عنان الأمين العام للأمم المتحدة باعتباره يمثل المجتمع الدولي والشرعية الدولية، والأخرى للسيد "كولن باول" ، وزير الخارجية الأمريكي باعتباره يمثل الدولة الراعية لعملية السلام. وقد طالب المشاركون في المهرجان في الرسالتين تفسيراً رسميا من الحكومة الأمريكية ومن الأمم المتحدة لهذا القرار الذي شكل سابقة تاريخية خطيرة في تاريخ الصراع العربي الصهيوني فحسب، في تاريخ العلاقات الدولية بشكل عام.

وتضمن الحفل ما يلي :-

  • مقدمة تعريفية عن المهرجان يقدمها عريفا الحفل ...
  • الافتتاح بالقرآن الكريم ....

  • دقيقة صمت لقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الانتفاضة ...

  • كلمة رئيس الجمعية الأخ/ يحيى محمد عبدالله صالح ...

  • كلمة الأحزاب والقوى السياسية يلقيها الأخ/ عبدالرحمن مهيوب... الامين العام لحزب البعث العربي الااشتراكي قطر اليمن.

  • كلمة نقابة الصحفيين اليمنيين يلقيها الأخ/ محبوب علي عبده القباطي ...

  • نقيب الصحفيين اليمنيين ...

  • استراحة مع القصيدة الشعرية ...

  • أغنية شعبية فلسطينية لفرقة مدارس الحسين ...

  • كلمة المنظمات والجمعيات المدنية تلقيها الأخت/ منى باشراحيل ..

  • رئيس جمعية ذوي الاحتياجات الخاصة ...

  • كلمة المرأة اليمنية تلقيها الأخت/رشيدة الهمداني ...

  • رئيس اللجنة الوطنية للمرأة ...

  • كلمة سفارة دولة فلسطين يلقيها الاخ/ يحيى رباح ...

  • سفير دولة فلسطين بصنعاء ...

  • مسودة الرسالة الموجهة إلى كوفي عنان الأمين العام للأمم المتحدة ...

  • مسودة الرسالة الموجهة إلى كولن باول وزير الخارجية الأمريكي ...

  • الكلمة الختامية يلقيها ضيف الشرف دولة الأستاذ عبد العزيزعبد الغني رئيس مجلس الشورى