Bookmark and Share الصفحة السابقة       

فعاليات عام 2017

شهيدة اغلاق مطار صنعاء الدولي باسمه العريقي

10-10-2017
بمزيد من الحزن والأسى وبقلوب مكلومة يعصرها الألم و الحسرة تنعى جمعية كنعان لفلسطين ونادي العروبة الرياضي والثقافي و شبيبة كنعان لفلسطين إلى شعبينا اليمني والفلسطيني ولكل القوى الوطنية والتقدمية رحيل المناضلة والمربية الوطنية القومية والتقدمية  

شهيدة اغلاق مطار صنعاء الدولي/ باسمه العريقي وكيل وزارة الشباب والرياضة لقطاع المرأة .  

عضوا الهيئة الإدارية بجمعية كنعان لفلسطين .  

عضوا الهيئة الإدارية لنادي العروبة الرياضي والثقافي .  

مسؤولة شبيبة كنعان لفلسطين وأحد أبرز القيادات النسوية اليمنية .  

والتي وافتها المنية ظهر يومنا هذا الأثنين الموافق 9 اكتوبر 2017، في العاصمة المصرية القاهرة بعد عمر حافل بالعمل التنظيمي و المجتمعي المتفاني والدؤوب والتضحية والصمود، متمسكة َ بكل المبادئ الوطنية و مؤمنة كل الإيمان بقضية شعبنا الفلسطيني في الحرية والإستقلال والعودة حيث كانت الشهيدة الراحلة دوماً سباقة لكل ما من شأنه مناصرة القضية الفلسطينية و جعلها ثقافة مغروسة في عقل النشئ و الشباب كقضية أولية لابد من العمل على نصرتها بشتى الطرق ومختلف الأساليب، فكان لها دورها البارز في كل أنشطة الجمعية و كذلك إنشاء شبيبة كنعان لفلسطين ومساهمتها الكبيرة في إنجاح كل ما تقوم به الجمعية، كما كانت مدافعةَ صلبة عن الحقوق الوطنية والإجتماعية والديمقراطية لجماهير شعبنا اليمني العظيم.  

تعتبر الشهيدة الراحلة أحد القيادات الرائدة في العمل النسوي والتنظيمي و إحدى القيادات البارزة والموجهة لكل ما من شأنه إعلاء قيم الوطنية والتسامح و تشجيع المرأة ثقافياً ورياضياً وعلمياً حيث أحدثت تحولاً بارزً من خلال ما قامت به على مختلف الأصعدة النسوية و الفكرية في جمعية كنعان و الشبيبة و نادي العروبة ، ورغم كل ما تعرضت له من صعاب إلا أنها لم تحرف البوصلة للحظة من اللحظات عن هدفهم النضالي والإجتماعي في سبيل القضية الفلسطينية و إبراز دور المرأة .  

وفي ظل كل المغريات تميزت الشهيدة الراحلة بالتزامها المبدئي العالي بالوطن رافضة كل ما قدمه المعتدين عبر عملائه دافعة في سبيل ذلك حياتها ثمناً رخيصاً لأجل الوطن و ثباتها على المبادئ والقيم الوطنية .  

و قد كانت الشهيدة تحتاج للسفر للخارج بسرعة لإنقاذ حياتها إلا أن إغلاق مطار صنعاء الدولي عرقل سفرها مما أضطرها للسفر براً من صنعاء إلى عدن لكي تتمكن من السفر الأمر الذي أدى الى تدهور حالتها الصحية بشكل خطير، وهاهي تنتقل إلى جوار ربها في ظل إستمرار إغلاق مطار صنعاء الذي يعد جريمة حرب و ذنب لا يغتفر و وصمة عار في جبين الإنسانية والمجتمع الدولي المتفرج على هكذا إجرام .  

وفي الختام نسأل الله العلي القدير أن يسكنها فسيح جناته وأن يلهمنا وأهلها وذويها الصبر والسلوان .  

الأسيفون  

يحيى محمد عبدالله صالح  

رئيس جمعية كنعان لفلسطين  

رئيس نادي العروبة الرياضي والثقافي  

و أعضاء الهيئة الإدارية ومجلس الشرف الأعلى والهئية الاستشارية واعضاء جمعية كنعان لفلسطين وأعضاء الهيئة الإدارية ومجلس الشرف الأعلى ولاعبي واعضاء نادي العروبة الرياضي والثقافي  

وشبيبة كنعان  

رئيس جمعية كنعان لفلسطين ينسق لمواجهة تهويد القدس

02-10-2017
إلتقى العميد يحيى محمد عبدالله صالح- عضو اللجنة العامة "المكتب السياسي" لحزب المؤتمر الشعبي العام، رئيس جمعية كنعان لفلسطين في العاصمة اليونانية أثينا بقيادة الحزب المسيحي الديمقراطي التقدمي.  

وجرى خلال اللقاء التنسيق لمواجهة تهويد القدس و وقف التفريط بالأملاك والوقفيات المسيحية الارثوذكسية في فلسطين المحتلة.  

وكان العميد يحيى صالح قد شارك في وقت سابق في المهرجان الدولي للمقاومة الذي عقد في اثينا خلال يومي 29 -30 سبتمبر و التقى بعدد من الشخصيات السياسية والحقوقية اليونانية .  

 

يحيى صالح يؤكد على دور جمعية كنعان في التعريف بالقضية الفلسطينية و يكشف ما تقوم به السعودية في اليمن

01-10-2017
قال العميد يحيى محمد عبدالله صالح - عضو اللجنة العامة " المكتب السياسي" لحزب المؤتمر الشعبي العام رئيس جمعية كنعان لفلسطين - رئيس ملتقى الرقي والتقدم    

إن جمعية كنعان لفلسطين تقوم بدور كبير في التعريف بالقضية الفلسطينية في اليمن منذ انشاءها في 17 ابريل 2002 اثناء حصار جنين.    

واوضح يحيى صالح في كلمة له في المهرجان الدولي للمقاومة المنعقد في العاصمة اليونانية اثينا خلال الفترة 29 -30 سبتمبر .    

كما تحدث العميد يحيى صالح عن ما يتعرض له اليمن من حرب إبادة على يد التحالف السعودي منذ مارس 2015م، مؤكداً ان اليمن بلد الحضارة التي حكمتها 7 ملكات أشهرها الملكة بلقيس قبل الميلاد ستظل تقاوم السعودية التي تحتفل اليوم بمنح المرأة الحق في قيادة السيارة ونحن في العام 2017.    

   

نص الكلمة:    

الرفيقات والرفاق    

سوف اتحدث اليكم بصفتي فلسطيني و يمني    

باسم جمعية كنعان لفلسطين التي تم انشأها في صنعاء - اليمن من اجل فلسطين في 17 ابريل 2002 اثناء حصار جنين و جمعية كنعان تقوم بدور كبير للتعريف بالقضية الفلسطينية في اليمن، و انشئت عدة منشأت في جينين- غزة و في القدس ، وانشئت أيضا خيمة المقاومة لإقامة فعاليات من أجل فلسطين ولبنان وأي قطر عربي يتعرض للعدوان.    

وسأتحدث بأسم ملتقى الرقي والتقدم كمنظمة مجتمع مدني أنشأت من أجل من اليمن ، وهي منظمة ذات توجه علماني وتسعى من أجل تعزيز الثقافة الوطنية ودور حقوق الإنسان والمرأة، و من أجل إيجاد ثقافة وطنية تقدمية علمانية في اليمن الذي يجاوره عدد من الدول الرجعية المتخلفة وفي مقدمتها السعودية التي تحاول أن تصدر أفكارها الرجعية إلى اليمن، فمثلاً اليمن حكمته 7 ملكات أشهرهم الملكة بلقيس قبل الميلاد، بينما السعودية تحتفل باليوم أنها سمحت للمرأة بقيادة السيارات في 2017م، ولاحظوا الفرق بين اليمن والسعودية .    

سأتحدث عن العلاقة اليونانية بفلسطين و اليمن بفلسطين بإختصار، لاحظت أن اليونان يحبون فسطين وهذا شيء طبيعي ويتضامنوا مع الشعب الفلسطيني لأن أسم فلسطين جاء من اليونان ، ونحن في اليمن نتضامن مع فلسطين ونضحي من أجل فلسطين لأن علاقة اليمن بفلسطين علاقة تأريخية فأول من استوطن فلسطين هم الكنعانيين وهم الذين أتوا من اليمن، ولذا فاليونايين والكنعانيين إلتقوا في ارض فلسطين .    

طبعاً العام القادم ستكون الذكرى السبعين للنكبة وإحتلال فلسطين، وما زال شعبنا الفلسطيني يتعرض لكل المعاناة من قصف و مصادرة اراضيه وإحتجاز و إبتزاز وحصار وسوف يشرح الأخوة الرفاق أكثر عن هذه المعاناة خاصة الأخ جهاد القادم من فلسطين المحتلة .    

وللأسف الشديد الشعب اليمني منذ عامين ونصف يعاني من نفس المعاناة من قتل وقصف وحصار من قبل التحالف السعودي الذي يرتبط ب 17 دولة من اقوى الدول والذين شنوا العدوان منذ 26 مارس 2015م، وراح ضحية هذا العدوان في أخر إحصائية 13 الف شهيد من الرجال والنساء والأطفال وضعف هذا العدد من الجرحى، وتدمير شامل للبنية التحتية و حصار بري وبحري وجوي مما أدى إلى تفشي الأمراض والأوبئة في اليمن وكثير من الأفات والتي راح ضحيتها أكثر من 1900شخص من الكوليرا فقط و 500.000 مصاب، إضافة للاف الذين ماتوا بسبب عدم وجود الرعاية الصحية بسبب تدمير المستشفيات أو منع المرضى من السفر.    

نحن نعتبر أن ما تقوم به السعودية هو جريمة إبادة بحق الشعب اليمني، ومن خلال لقاءاتي في اليونان لاحظت ان الكثير لا يعلم أن هناك عدوان على اليمن بسبب التعتيم الإعلامي، لكننا أستمدينا العزيمة من أخواننا الفلسطينيين فمثلما هم يقاومون الصهاينة سوف نقاوم ونصمد في وجه السعودية، فلا فرق بين ما تقوم به إسرائيل وما تقوم به السعودية في عدوانهم على شعوب المنطقة، أتمنى أن نشارك العام القادم بمشاركة أوسع في مهرجان المقاومة الدولي .    

عاشت الصداقة اليونانية الفلسطينية اليمنية العربية.